الأخبار أخبار الرحمة العالمية
الرحمة العالمية: 1600 سوري استفادوا من القافلة (329)

21/10/2017
الرحمة العالمية
 الرحمة العالمية: 1600 سوري استفادوا من القافلة (329)

سيَّرت الرحمة العالمية التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي قافلة المساعدات الإغاثية (329) إلى اللاجئين السوريين في الأردن على مدار يومين، استفاد منها أكثر من 320 أسرة سورية تتكون الأسرة الواحدة من 5 أفراد أي أكثر من 1600 مستفيد، وشملت القافلة على مساعدات نقدية ودعم مراكز الأيتام وتوزيع سلات غذائية وحلويات للأطفال وتأتي ضمن مشروع قوافل الإغاثة التي تشرف عليها، في إطار الجهود المبذولة للإغاثة إلى الشعب السوري.

وفي هذا الصدد، قال رئيس مكتب سورية في الرحمة العالمية وليد السويلم: القافلة (329) استفاد منها أكثر من 320 أسرة، استفاد من السلات الغذائية 136 أسرة وتم توزيع مبالغ نقدية على 187 أسرة، مشيراً إلى أن الغالبية المطلقة من اللاجئين السوريين في الأردن يعيشون تحت خط الفقر، حسب تقرير صدر بالاشتراك بين البنك الدولي ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الآونة الأخيرة.

وأوضح السويلم أن هذه الجهود الإغاثية تأتي تجسيداً للدور الإنساني للكويت وشعبها في تخفيف معاناة اللاجئين السوريين، ورسم البسمة على شفاه أشقائنا المنكوبين، منوهاً إلى أن إجمالي قيمة المساعدات التي قدمتها الرحمة العالمية لسورية منذ بداية الأزمة للاجئين في دول اللجوء المختلفة، بلغت أكثر من 75 مليون دولار تقريباً، موضحاً أن تلك المساعدات لم تقتصر على توفير الغذاء والدواء، بل تضمنت العديد من المشروعات التنموية.

وأوضح السويلم أنَّ قوافل الرحمة الإغاثية هي مشروع نوعي قامت بإطلاقه الرحمة العالمية منذ فبراير 2012م؛ وذلك باستهداف محاور إغاثية منوعة، حيث شملت: تقديم مساعدات نقدية للأسر، طروداً غذائية، مستلزمات واحتياجات منزلية، تركيب أطراف صناعية، سداد إيجارات شقق سكنية، كفالة أيتام وأسر، أدوية ومستلزمات وحقائب طبية، ألعاب أطفال وكتباً تعليمية، مستلزمات تدفئة، ودورات للدعم النفسي، ومشروعات تنموية وقوافل طبية.

ودعا السويلم أهل الخير في كويت الخير إلى بذل المزيد من أجل دعم الشعب السوري، مؤكداً أنَّ الحاجة ماسة لمزيد من المساعدات، موضحاً أنَّ الرحمة العالمية تستقبل التبرعات عن طريق فروعها بدولة الكويت، أو بالاتصال على الخط الساخن 1888808، كما يمكن التعرف أكثر على جهود الرحمة العالمية عبر موقع "خير أون لاين" www.khaironline.net.