وقفية البيوت الكريمة
وقفية البيوت الكريمة
وقفية البيوت الكريمة
قيمة السهم : 120 د.ك
تبرع بمبلغ :

المتعفِّف إنسان في أمس الحاجة، لكنه يستحي من المسألة لقسوتها على نفسه! وفيه يقول صلى الله عليه وسلم: "ليس المسكين الذي يطوف على الناس تردُّه اللقمة واللقمتان، والتمرة والتمرتان، ولكن المسكين الذي لا يجد غنىً يغنيه، ولا يُفطن له فيُتصدق عليه، و لا يقول فيسأل الناس"! وقد وصف جل وعلا هؤلاء بقوله: (يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاء مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لاَ يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافاً)، والمجتمع المسلم لا ينتظر وصول مثل هذا الإنسان إلى الاضطرار للمسألة؛ فهو يملك حاسَّة إنسانية تكفل له الانتباه لأمثال هؤلاء؛ فيحميهم من ذل المسألة وقسوتها على النفس بسدِّ احتياجاتهم الضرورية.
وتعتمد هذه الوقفية على الوصول إلى الأسر الفقيرة المتعفِّفة، ويصرف ريعها على سدِّ متطلبات الحياة الكريمة لتلك الأُسر؛ حفاظًا عليها من الضياع والتفكك، وتتمثَّل أبرز أهدافها في: تحقيق مبدأ التكافل والتراحم بين المسلمين، وحماية الأسر المتعفِّفة من التفكك والضياع، ووقاية أبنائها من الانحراف، وتوفير الاحتياجات الإنسانية الضرورية وتقديم القروض المساندة لتلك الأسر.

يمكنك دفع قيمة السهم دفعة واحدة، كما يمكنك المساهمة باستقطاع شهري قدره 10 د. ك حتى اكتمال السهم.
تصدر للمتبرع شهادة عضوية وتقرير سنوي عن إنجازات الوقفية.
مسؤول الوقفية: الدكتور إبراهيم الكفيف.