الأخبار أخبار الرحمة العالمية
يتيمة كفلتها «الرحمة» فحفظت القرآن وأسلم على يديها الكثيرون من قريتها (قصة)

26/05/2019
الأنباء
يتيمة كفلتها «الرحمة» فحفظت القرآن وأسلم على يديها الكثيرون من قريتها (قصة)

يحكي لنا رئيس مكتب تايلند وكمبوديا في جمعية الرحمة العالمية أيوب العوضي ما حدث خلال يوم بمسيرته الخيرية إذ كان مع قافلة لأطباء البورد الكويتي في كمبوديا، حيث إن اللغة احيانا قد تقف عائقا امام تبيان الكثير من الأمور خاصة وأن الطبيب لا يدري ما يقوله هذا المريض، وأثناء القافلة الطبية كانت هناك صيدلانية من كمبوديا تتابع حالات المرضى وتقوم على الترجمة بين الوفد والمرضى وكانت مجتهدة وحرص مكتب الرحمة العالمية على ان تكون متواجدة اثناء هذا اليوم وبسؤال المكتب عن ماهية تلك الصيدلانية فأخبرنا المكتب انها من الأيتام الذين كانت تكفلهم الجمعية ودخلت كلية الصيدلة وكانت متفوقة في دراستها، حيث كان ترتيبها بين زملائها بين المركز الأول والثاني وكانت حريصة على اتقان اللغة العربية وبعد تخرجها حرصت على المشاركة في القوافل التي تسيرها الجمعية للمساهمة في تقديم الأدوية الى المرضى كما كانت تقوم على الترجمة للفريق الطبي ما يعانيه المريض.
وأثناء مرورنا في هذا اليوم على احد المجمعات التنموية للرحمة العالمية رأيت احدى الفتيات المتفوقات والتي كانت تحفظ القرآن، فبدأ مسؤول المجمع يتحدث لي عن قصة هذه الفتاة ويخبرني بأن هذه الفتاة يتيمة كفلتها جمعية الرحمة العالمية وبدأت على رعايتها رعاية شاملة وبدأت في تعلم القرآن والحديث والعلوم الشرعية الى ان ذهبت ذات يوم الى قريتها وبدأت تدعو الى الله عزّ وجلّ وتدعو الناس للدخول في الاسلام واستطاعت ان تساعد العشرات من اهل قريتها في الدخول الى الاسلام.