الأخبار أخبار الرحمة العالمية
الرحمة العالمية احتفت بالأعياد الوطنية في بنغلاديش

25/02/2017
الرحمة العالمية
الرحمة العالمية احتفت بالأعياد الوطنية في بنغلاديش

احتفلت الرحمة العالمية التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي بالأيام الوطنية وتكريم الطلبة الأوائل في مجمع الرحمة في بنغلاديش والعاملين بالمؤسسة وذلك بحضور سفير الكويت عادل حيات ورئيس مكتب شبه القارة الهندية محمد القصار وممثل الرحمة في بنغلاديش د.سعيد صبري.
وفي هذا الصدد، أكد السفير عادل حيات في كلمته على تميز العلاقات الكويتية ـ البنغلادشية على المستوى الاقتصادي والديبلوماسي ومستوى العمل الإنساني والخيري، مبينا ان ما تقدمه الكويت لبنغلاديش من مساعدات إنسانية حق لهم، موجها خطابه إلى الطلبة المتفوقين قائلا: عليكم بالمثابرة والدراسة بجدية فبالتعليم يبنى الإنسان.
واختتم حياة تصريحه قائلا: فخورون بما تقدمه الرحمة العالمية من مشروعات تعليمية وتنموية ومساعدة للمحتاجين.
من ناحيته، رحب رئيس مكتب شبه القارة الهندية محمد القصار بالسفير حيات، مبينا أن رسالة الرحمة تؤكد على بناء الإنسان وذلك من خلال التركيز على المجال التعليمي، وتتنوع مشاريعنا في الرحمة العالمية من المدارس إلى المجمعات التعليمية، إلى مراكز تحفيظ القرآن، ونتميز بمشاريع الكسب الحلال التي تهدف لإعفاف الأسر.
وأوضح القصار أن الكويت منبع الأعمال الخيرية، وأهل الكويت يصلون عبر الجهود الرسمية والأهلية لإغاثة المنكوبين والمحتاجين في كل دول العالم، مشيرا إلى أن الرحمة العالمية تعمل من خلال أربعة قطاعات وهي العالم العربي وأفريقيا وأوروبا وآسيا، في أكثر من 42 دولة، وفي آسيا فقط تعمل الرحمة العالمية في 13 دولة.
وأشار إلى أن مكتب الرحمة في بنغلاديش شارك سفارة الكويت احتفالاتها بالمناسبات الوطنية بركن خاص بمشغولات الأيتام في مجمع الرحمة التعليمي في أشوليا، كما قدم الأيتام التي يكفلهم أهل الخير عبر الرحمة العالمية مجموعة من الأناشيد الكويتية الوطنية والتي لفتت أنظار الحضور
وبين أن عمل الرحمة في بنغلاديش بدأ في التسعينيات أنشأت خلالها 6 مجمعات خيرية، و75 مدرسة وفصلا دراسيا وأكثر من 1200 مسجد، وأكثر من 6000 بئر، وأكثر من 100 مركز لتحفيظ القرآن الكريم، بالإضافة إلى كفالة أكثر من 5000 من الأيتام والطلاب والأسر المتعففة وتسيير أكثر من 400 قافلة طبية.